الأخبار

اسم الأسطورة الفرنسي آلان ديلون يظهر من جديد منذ 2019.. اعرف السبب

متابعات توب سينما

نادرا ما يظهر أسطورة السينما الفرنسية آلان ديلون على الشاشة منذ التسعينيات وكان آخر ظهور علني كبير له هو حصوله على جائزة السعفة الذهبية الفخرية في مهرجان كان السينمائي في عام 2019، ألا أنه ظهر اسمه من جديد بسبب مصاردة 72 قطعة سلاح ناري من منزله الذي لا يحمل تصريح لحيازة أي منها، حسبما أكد ممثلو الادعاء.

وعثر الضباط أيضًا على أكثر من 3000 طلقة ذخيرة وميدان للرماية في منزل الممثل الريفي في دوشي مونتكوربون، على بعد 84 ميلاً (135 كم) جنوب باريس.

وقال المدعي العام المحلي جان سيدريك جو إن ديلون (88 عاما) “ليس لديه تصريح يسمح له بامتلاك سلاح ناري”.

لعب النجم دور رجال العصابات المسلحين في العديد من أفلامه الأكثر شهرة، بما في ذلك Borsalino، ويُنسب إليه الفضل في إنشاء مجاز هوليود للقاتل الدماغي الغامض في فيلم The Samurai عام 1967.

كان ديلون في حالة صحية سيئة منذ إصابته بسكتة دماغية في عام 2019، ووصدر الأمر بالتفتيش بعد أن لاحظ مسؤول عينته المحكمة أرسل إلى منزله وجود سلاح وأبلغ القاضي.

ومع ذلك، فقد حضر جنازة صديقه وزميله النجم جان بول بلموندو في باريس في سبتمبر 2021.

وفي الشهر الماضي، قدم الابن الأصغر لديلون شكوى ضد أخته متهماً إياها باستغلال ضعف ديلون.

وقد أصبح الخلاف علنيا بعد أن قال أنتوني ديلون، الابن الأكبر لديلون، لمجلة باري ماتش إن والده كان في حالة “ضعيفة”.

وقال ديلون سينيور، من خلال محاميه، إنه “صُدم” وسيقدم شكوى بتهمة التشهير.

وقد أثيرت المخاوف بشأنه لأول مرة في العام الماضي عندما قدم أطفاله الثلاثة شكوى ضد مساعدته السابقة هيرومي رولين، متهمين إياها بالتحرش والسلوك التهديدي.

وتقدر قيمة ديلون بالملايين، وباع نحو 80 عملاً فنياً في مزاد في يونيو الماضى بأكثر من 8 ملايين يورو

إعلان ممول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى